----------
إعلانات
اتصل بنا
الحركة - 12/09/2020


الأخت بوشارب تؤكد خلال ترؤسها اجتماعا مع ممثلين عن الفدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين:
قطاع الإسكان يساهم في محاربة الفوارق الاجتماعية

شددت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، الأخت نزهة بوشارب، الخميس بالرباط، على أن قطاع الإسكان يساهم بشكل كبير في محاربة الفوارق الاجتماعية، خاصة خلال فترة الأزمة الصحية المرتبطة بفيروس "كوفيد -19".
وأبرزت الأخت بوشارب، خلال ترؤسها اجتماعا مع ممثلين عن الفدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين، أن الأزمة الصحية التي تشهدها المملكة، على غرار باقي بلدان العالم، قد عززت أهمية قطاع البناء والحق في السكن اللائق، مسلطة الضوء على مساهمة القطاع في محاربة التفاوتات الاجتماعية، لا سيما في هذه الظرفية الاستثنائية.
ولفتت المسؤولة الحكومية إلى أن "للمواطن المغربي الحق في سكن لائق، بثمن معقول ومساحة مرضية".
وفي هذا السياق، سلطت السيدة بوشارب الضوء على مساهمة قطاع الإسكان في إنعاش النشاط الاقتصادي واستقرار التدفقات الترابية، مشيرة إلى الدينامية التي يشهدها القطاع خلال مرحلة ما بعد الحجر الصحي.
وحسب الوزيرة فإن الروح الوطنية وقيم التضامن والدعم والتماسك الاجتماعي تظل السبل الوحيدة لتجاوز هذه الأزمة التي ظهرت تبعاتها في معظم قطاعات الأنشطة وخاصة قطاع البناء.

 

الحركة - لسان الحركة الشعبية