----------
إعلانات
إشتراكات
اتصل بنا

الحركة - 31/10/2019


الأخت بوشارب تؤكد في كلمة خلال لقاء حول "التخطيط الحضري وتنفيذ الأجندة الحضرية الجديدة"
التخطيط الحضري والترابي أداة ضرورية للإنتقال نحو مدن مستدامة

أكدت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، الأخت نزهة بوشارب، أول أمس، بسلا، أن التخطيط الحضري والترابي يشكل أداة ضرورية للانتقال نحو مدن ومجالات مستدامة. وقالت الأخت بوشارب في كلمة لها خلال لقاء حول "التخطيط الحضري وتنفيذ الأجندة الحضرية الجديدة"، أن التخطيط الحضري الناجع سيمكن من تنزيل الاستراتيجيات الحضرية، من أجل رفع التحديات التي تواجهها الدول والمدن الإفريقية، من قبيل الولوج إلى السكن اللائق، والخدمات الأساسية، والشغل والتنقل والأمن.
وذكرت الوزيرة بأن هذا اللقاء يندرج في إطار التوجيهات الملكية السامية الرامية إلى دعم التعاون جنوب- جنوب، وفي إطار دعم العلاقات مع الدول الإفريقية، وكذا إحداث أجندة حضرية للتنمية المستدامة.
وأضافت أن هذا اللقاء يهدف إلى بلورة خارطة طريق للتطبيق الفعلي لهذه الأجندة، وتنفيذ الاتفاقيات الموقعة مع سبع مدن إفريقية في إطار القمة الثامنة للمدن الإفريقية "أفريسيتي" التي انعقدت بمراكش، مبرزة أنه سيمكن أيضا من تقديم التجربة المغربية في مجال الوكالات الحضرية، بهدف بلوغ مدن تستجيب لحاجيات المواطن وأهداف التنمية المستدامة.

 

AL HARAKA - 2005 - الحركة