----------
إعلانات
إشتراكات
اتصل بنا

الحركة - 08/11/2019


في الخطاب الملكي السامي بمناسبة الذكرى الـ44 للمسيرة الخضراء
- المغرب الذي نريده يجب أن يقوم على جهات منسجمة ومتكاملة تستفيد على قدم المساواة من البنيات التحتية ومن المشاريع الكبرى
- حرصنا على تحقيق تنمية متوازنة ومنصفة بكل جهات المملكة لا يعادله إلا التزامنا بإقامة علاقات سليمة وقوية مع الدول المغاربية الشقيقة
- الآمال والانتظارات كبيرة والتحديات كثيرة ومعقدة وما يبعث على الأسف هو أن البعض لا يتعامل معها بجدية

أكد صاحب الجلالة الملك محمد السادس عزمه على جعل المغرب فاعلا أساسيا في بناء إفريقيا المستقبل، مبرزا أن المملكة أصبحت تحتل حاليا مكانة متميزة على المستويات الاقتصادية والسياسية والثقافية والدينية داخل القارة.
وقال جلالة الملك، في الخطاب السامي الذي وجهه، مساء أول أمس، إلى الأمة بمناسبة الذكرى الرابعة والأربعين للمسيرة الخضراء، "وقد جعلنا قارتنا، منذ اعتلائنا العرش، في صلب سياستنا الخارجية. فقمنا بالعديد من الزيارات لمختلف دولها، وتم التوقيع على حوالي ألف اتفاقية تشمل كل مجالات التعاون".
وأبرز جلالة الملك أنه "كان لذلك أثر ملموس على مستوى مكانة المغرب الاقتصادية والسياسية والثقافية والدينية داخل القارة"، مؤكدا بالقول "إننا عازمون على جعل المغرب فاعلا أساسيا في بناء إفريقيا المستقبل".

نص الخطاب الملك السامي

 

AL HARAKA - 2005 - الحركة