----------
إعلانات
إشتراكات
اتصل بنا

الحركة - 10/05/2019


في تعقيب باسم الفريق الحركي بمجلس المستشارين حول "مستجدات الوحدة الوطنية"
الأخ حمية يدعو إلى تعزيز دور الأحزاب والمجتمع المدني قصد اختراق منتديات "البوليساريو" ومواصلة تنزيل النموذج التنموي الجهوي لأقاليمنا الجنوبية

الرباط - صليحة بجراف

دعا الفريق الحركي بمجلس المستشارين، الثلاثاء بالرباط، الحكومة إلى تعزيز دور الأحزاب والمجتمع المدني قصد اختراق مختلف المنتديات التي يستغلها خصوم وحدتنا الترابية.
الفريق الحركي، في تعقيب تلاه الأخ امبارك حمية، على جواب كاتبة الدولة في الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، بخصوص "مستجدات الوحدة الوطنية "الذي، أشاد بالانتصارات الدبلوماسية المتواصلة للمغرب بفضل حكمة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، والمجهودات الجبارة للدبلوماسية الوطنية بجبهاتها الرسمية والموازية، وبفضل إجماع المغاربة ووفائهم الدائم لروح قسم المسيرة الخضراء، ورباط البيعة المقدس بين الملك والشعب، جدد التأكيد أن حل النزاع المفتعل حول مغربية الصحراء، لا يمكن أن يتم إلا تحت سقف المقترح المغربي القاضي بإقامة حكم ذاتي في إطار الجهوية المتقدمة وعلى ضوء سيادة المملكة المغربية، داعيا أيضا إلى مواصلة تنزيل النموذج التنموي الجهوي لأقاليمنا الجنوبية، في إطار تفعيل ورش الجهوية، باعتباره خير جواب على كل المناورات والمحاولات الفاشلة، لقلب الحقائق والتغطية على المسيرة الديمقراطية والتنموية والحقوقية لبلادنا، منوها في هذا الإطار بالمجهودات الجبارة لأبناء الأقاليم الجنوبية للمملكة، وممثليهم الشرعيين في مختلف المؤسسات المنتخبة محليا وجهويا ووطنيا.
ولم يفت عضو الفريق الحركي بمجلس المستشارين الفريق الدعوة أيضا إلى إطلاق حملات إعلامية ودبلوماسية تعرف بالحقائق التاريخية والواقعية لهذا النزاع المفتعل، خاصة في ظل التحولات البنيوية التي يعرفها محيطنا الإقليمي والجهوي، والذي يرسخ مكانة المملكة المغربية، كشريك إستراتيجي في العالم الجديد، وكمنارة للأمن والاستقرار.

 

AL HARAKA - 2005 - الحركة