----------
إعلانات
إشتراكات
اتصل بنا

الحركة - 03/07/2019


الأخ محند العنصر في تصريح للصحافة:
حصيلة نصف ولاية مجلس جهة فاس-مكناس مشرفة

أكد الأخ محند العنصر رئيس مجلس جهة فاس-مكناس، أول من أمس الاثنين، بالعاصمة العلمية للمملكة أن حصيلة نصف ولاية المجلس (2015-2018) مشرفة، لا سيما قياسا مع الإنجازات التي تحققت على مستوى تقليص الفوارق في العالم القروي.
وقال الأخ العنصر في تصريح للصحافة على هامش اجتماع الدورة العادية للمجلس، إن ما تحقق في مجال تقليص الفوارق في الوسط القروي بالجهة "مهم جدا" باستثمارات فاقت 5، 1 مليار درهم.
وتميزت الدورة بتقديم حصيلة نصف ولاية مجلس الجهة ودراسة اتفاقيات جديدة للشراكة تلامس عددا من المجالات.
وبلغ حجم الاستثمارات التي كلفتها مشاريع التنمية بجهة فاس-مكناس حوالي 144، 1 مليار درهم للفترة 2015-2018، وتمحورت حول تعزيز البنيات التحتية ودعم القطاعين الثقافي والاجتماعي.
ورصد لمشاريع البنيات التحتية غلافا ماليا قارب 073، 1 مليار درهم موزعة بين الطرق القروية (85 مشروعا- 666 مليون درهم)، والماء الصالح للشرب (36 مشروعا- 230 مليون درهم)، والكهربة القروية (36 مشروعا- 83 مليون درهم)، ودعم التمدرس (8 مشاريع- 75 مليون درهم)، وتقوية الولوج للعلاجات (4 مشاريع- 17 مليون درهم).
وفي افتتاح الدورة العادية للمجلس، أبرز الأخ العنصر أهمية العقد-البرنامج الذي يوجد في طور الانتهاء بين الدولة وجهة فاس-مكناس، والذي يهدف إلى تمول وإنجاز مجموعة من البرامج والمشاريع المنسقة والمتوافق بشأنها.
وأفاد رئيس المجلس، من جهة أخرى، بأن الجهة عملت على وضع برنامج توقعي للمشاريع المعلن عنها برسم سنة 2019، والذي تضمن 57 صفقة للأشغال بقيمة مالية إجمالية تناهز 327 مليون درهم، منها 38 صفقة تخص برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالوسط القروي (202 مليون درهم).
وتابع أن المجلس، وسعيا منه لتسريع وتيرة إنجاز هذا البرنامج، قرر رصد اعتمادات إضافية للمشاريع التي تتطلب ذلك، مضيفا، أيضا، أن جملة من اتفاقيات للشراكة تم توقيعها من أجل ترجمة عدد من المشاريع في مجالات التنمية القروية والتكوين والتشغيل والتنمية السوسيو-اقتصادية.
وخلال هذه الدورة التي عقدت بحضور والي جهة فاس-مكناس عامل عمالة فاس سعيد زنيبر، تم تدارس عدة اتفاقيات منها اتفاقية شراكة مع شركة (ألستوم) بغرض إحداث مكافأة لدعم التشغيل بالشركة، واتفاقية إطار من أجل تمويل وإنجاز مشاريع تزويد الساكنة القروية لجهة فاس-مكناس بالماء الصالح للشرب.
كما تدارس المجلس اتفاقية شراكة مع مؤسسة محمد الخامس للتضامن من أجل إنجاز برنامج الإدماج عن طريق الأنشطة الاقتصادية لفائدة الفئات في وضعية هشاشة، واتفاقية مماثلة مع العصبة المغربية لحماية الطفولة بفاس لإتمام أشغال بناء المركز الجديد لاستقبال ورعاية الأطفال المحرومين من الأسرة والحالات الاجتماعية الصعبة بهذه المدينة.
وناقش أعضاء المجلس كذلك اتفاقية شراكة مع كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة من أجل تعزيز شبكة رصد جودة الهواء، ومذكرة تفاهم لتهيئة وتطوير وتنمية وتسويق وتدبير المنطقة الحرة للجهة بصفرو، فضلا عن مشروع قانون أساسي يخص تأسيس شركة التنمية الجهوية للتنشيط وإقامة التظاهرات بجهة فاس-مكناس.


AL HARAKA - 2005 - الحركة