----------
إعلانات
إشتراكات
اتصل بنا

الحركة - 21/04/2017


البرنامج الحكومي ينبني على خمس خطوط عريضة
تحديد معدل النمو بين 4.5 و5.5 بالمائة في أفق 2021

صليحة بجراف

تعهد البرنامج الحكومي بتعزيز منظومة النزاهة ومواصلة محاربة الرشوة عبر العمل على تحسين تصنيف المغرب في مؤشر إدراك الفساد.
وتضمن البرنامج الحكومي الذي قدمه سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، مساء الأربعاء، أمام البرلمان بغرفتيه (مجلس النواب ومجلس المستشارين)، لأجل المصادقة عليه، حزمة من الوعود، تعهد بتنفيذها خلال مدة ولايته (2017-2021)، والذي ينبني على خمس خطوط عريضة، أولها "دعم الخيار الديمقراطي ودولة الحق والقانون وترسيخ الجهوية المتقدمة، بجانب ترسيخ قيم النزاهة، وتطوير النموذج الاقتصادي والوطني والنهوض بالتشغيل والتنمية المستدامة، فضلا عن تعزيز التماسك الاجتماعي والمجالي، والعمل على تعزيز الإشعاع الدولي للمغرب وخدمة قضاياه العادلة".
وقال العثماني، إن حكومته ستعمل على تحقيق نمو قوي ومستديم لضمان اللحاق بركب البلدان الصاعدة، وعلى رفع تنافسية الاقتصاد الوطني والنهوض بالتشغيل وتدعيم التنمية المستدامة، محددا معدل النمو الاقتصادي بين 4,5 و5,5 في المائة وعجز في حدود 3 في المائة.
وأضاف العثماني، أن الحكومة تضع في صلب أولوياتها تسهيل حياة المقاولة وتحريرها من قيود المساطر الإدارية المتشابكة والمعقدة، وتوفير مناخ تنافسي وجذاب للاستثمار والابتكار، حتى يتسنى لها التركيز على مهمتها الأساسية وهي خلق الثروة وفرص الشغل المنتج.

التفاصيل

 

1

 

2

 

AL HARAKA - 2005 - الحركة