----------
إعلانات
إشتراكات
اتصل بنا

الحركة - 26/10/2018


في ندوة صحفية بالرباط
الإعلان عن ترتيبات القمة الثامنة للمدن الأفريقية بمراكش

عقدت، مساء أول من أمس بالرباط، ندوة صحفية ممهدة للقمة الأفريقية للمدن في دورتها الثامنة، التي ستنظم تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس، بمراكش في الفترة ما بين 20 و24 نونبر 2018، والتي اختارت كشعار "الانتقال إلى مدن وأقاليم مستدامة.. دور الجماعات المحلية والجهوية في إفريقيا".
وقد حضر هذه الندوة الصحفية عدد من المنتخبات والمنتخبين من بينهم الأخت فاطنة لكحيل رئيسة شبكة النساء المنتخبات محليا بالمغرب، التي ذكرت باحتضان المغرب لأول اجتماع لشبكة النساء المنتخبات محليا بإفريقيا، مبرزة أهمية مشاركة نساء القارة السمراء في تدبير الشأن المحلي.
من جهته، أوضح محمد بودرا، رئيس الجمعية المغربية لرؤساء المجالس الجماعية، ، أن المشاركين سيناقشون إكراهات تنمية المدن الإفريقية، من قبيل البطالة والتحديات المرتبطة بالتغيرات المناخية.
وأضاف أن هذه الدورة الثامنة للمؤتمر تشكل موعدا لا محيد عنه بالنسبة للجماعات الترابية بإفريقيا، وحدثا هاما يخلد الذكرى الـ 20 لتنظيم مؤتمرات المدن الإفريقية، مؤكدا أنه وباحتضان المؤتمر للمرة الثانية في ظرف عشر سنوات، بعد الدورة الخامسة في 2009، فإن المغرب ومجموع الفاعلين المغاربة يدعمون هذا الحدث الذي ينقل صوت المجالات الترابية بإفريقيا.
بدوره، أبرز جون بيير إلونغ مباسي، الأمين العام لمنظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة بإفريقيا، أن مؤتمر مراكش سيكرس المكانة المحورية لإفريقيا المحلية في تحديد وتنفيذ السياسات واستراتيجيات التنمية والإدماج والتعاون في إفريقيا، كما سيقترح آفاقا جديدة من أجل مساهمة أكبر للجماعات الترابية بالقارة.
وبرر اختيار موضوع دورة 2018 بالحاجة المعبر عنها على مستوى المدن والجماعات الإفريقية من أجل إطلاق التفكير بشأن نجاعة نماذج النمو والتنمية المنتهجة حاليا في السياق الإفريقي، والتوجه نحو تغيير أنماط التفكير بشأن التنمية المستدامة في القارة.
وستعرف القمة الثامنة حضور أكثر من 5000 مشاركة ومشارك، من سلطات ومنتخبين محليين، ومسؤولي الإدارات المحلية المركزية، والجمعيات والنقابات، وفاعلين اقتصاديين، وباحثين، ووكالات التعاون الدولي.
وستركز هذه القمة الثامنة النقاش حول اللاتمركز، باعتباره الاختيار الأكثر فاعلية تدبير الشأن المحلي المرتبط مباشرة بالساكنة، علاوة على موضوعات من قبيل أجندة التنمية المستدامة 2020، والأجندة الحضرية الجديدة 2030، وأجندة أفريقيا 2063.
وعلم أن برنامج القمة يتضمن أكثر من 150 جلسة، تتمحور حول الجوانب السياسية والاستراتيجيات المحلية ودور الفاعلين المحليين، كما أن الجمعية المغربية لرؤساء المجالس الجماعية ستعمل على تنظيم جلسات للتعرف على تحارب الفاعلين المغاربة في تدبير الشأن المحلي.


AL HARAKA - 2005 - الحركة